بقعة واحدة ، لسان واحد ، سماء واحدة ، والبحث عن الاتفاق الجوهري

.

الاثنين، 25 يناير، 2010

و حجب موقع من المواقع

By 1:16 ص
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

الجميع يتحدث بصدمة ... عن امر اعتبر من المسلمات ... و اعتبر انه من العادي و الطبيعي جدا ان تدخل الانترنت لتجد مقاطع فيديو من كل حدب وصوب ... و الان توقف سيل تلك المقاطع ولم يعد من الممكن الوصول الى الموقع الذي يحتظنها ...

الكل يأول الامر بتأويلات غريبة جدا .. منهم من جعل منه قضية و بدأ يتحدث عن الحرية وما الى ذلك من الامور ...

ومن جهة كثيرون يتسألون لماذا حجب و كيف حجب .. فهي صدمة .. وكانا افقنا ووجدنا ان الهواء و الاكسجين قد منع عنا ...

اؤيد حجب المواقع ان كان فيها مصلحة للعامة .. نعم مصلحة كبيرة جدا ...

فمن كان بحاجة الى موقع اليوتيوب فقط ليعبر عن رأيه .. فبامكانه ان يعبر عن رأيه كما كان يعبر قبل اليوتيوب ... باي طريقة كانت فليس اليوتويب هو الطريقة المثلى لفعل ذلك ...


لنكن موضوعيين ... الموقع مفتوح على مصراعيه لكل الافكار و المفاهيم و لكل الجوانب و الاقطاب ... وليس فيه اي رقابة

شخصيا ارغب في ان تكون هناك رقابة اكثر على الانترنت و مواقعها التي منها الكثير قد اصبح وكرا للفساد و الانحراف لمن لا يخرجون من بيوتهم ... وتسأل والدها عنها فيقول ابنتي لا تخرج من غرفتها ابدا عويقلة وهي تجوب العالم ... ان شئتم لكم الكثير من المواقع واحدها اليوتيوب .. وما جره من نشر مقاطع لفتيات في الاعراس لا يدرين انهن يتم تصويرهن ... ولا يديرن انهن ينتهك عرضهن على الملاء ...

و كان العديد من المرضى يفتتحون قنوات و يرفعون تلك اللقطات عليها وليس من ليبيا فقط ولكن من كل انحاء العالم ... وكان المتصفح البريئ ( ولا برأة لمن له نفس يتبعها شيطان ) يجد امامه كل ما لا يجب ان يجد بدون رقابة ...

وهناك الكثير من المواقع التي ارجو ان يتم حجبها كذلك ... فهناك بعض المواقع التي تدعي انها مواقع ترابط اجتماعي وينتشر فيها الفساد و السحاق و اللواط ... تجد احداهن تضع رسالة ابعت الي بكرت ومن ثم خذ ما شئت ...

اؤيد حجب المواقع لحمايتنا ... و اؤيد قطع الطريق وسد الذرائع من هذا النوع ..

لن ابحث في سبب حجب الموقع وليس يهمني ذلك ولكن ما يهم ان بابا قد اتت منه الرياح ... قد اغلق .. ان كان قد اغلق بشكل نهائي ... ولست ادري فهل سيستمر ذلك ام لا ...

فهل موقع اليوتيوب ... لا تصح بدونه الحياة ؟ ام ان به كانت هناك الكثير من الانحرافات ؟

صحيح ان الموقع به الكثير من الفوائد و به الكثير من المقاطع التي كنت استمتع بمشاهدتها ...ولي محطة به احاول من خلاللها ايجاد محتوى معاكس للسيل العارم ولكن ان كانت الفائدة في حجبه اكبر فمرحبا ....

منذ مدة اعددت رسالة اتوجه بها الى شركة الال تي تي وحاولت ان اتصل ببعض من ارعفهم ... منبها اياهم الى العديد من المواقع التي تستخدم كاوكار للدعارة و الفجور جهارا نهارا ولكم ان تجدو ابناء بلدكم من كل الجنسيات ( وخصوصا الي ما عندناش منهم في ليبيا ) يرتعون و يضعون صورهم و يعرضون اجسادهم ... ذكورا واناثا

لكم هذا المثال : رجل في احد المواقع الاجتماعية ... يبعث برسائل الى الفتيات ... واضعا رقمه النقال و يقول انه رجل نزيه و خلوق و رومانسي ويبحث مع زوجته عن شريك ثالث في الفراش ؟!
رأيت بام عيني ولم يخبرني احد عن هذا ...
فهل هذه هي حرية التعبير؟ التي نريد .؟

لا اعرف ان كنت قد ذهبت بعيدا عن الموضوع ولكن ارى ان هذا من ذاك وانهما امران مرتبطان ... ويؤدي احدهما الى الاخر ... وارجو ان تتبع لاكثير من المواقع هذا الموقع
ولا اعرف حقا ان كان الامر نهائيا ام انه مجرد فترة وستنتهي

ومن اراد ان يجعل من هذا الموضوع امرا في غير مصلحة العامة لا اوافقه ابدا على ما يقوم به او يقوله ... و انا اؤيد جدا هذا الفعل ... فانني ارى ان فيه الكثير من الفائدة التي تفوق الضرر ان كان هناك ضرر بأي حال ...

و ارجو فعلا ان يتم حجب غيره من المواقع الهدامة التي لا يجب ان تترك على حالها ...

ويكتمل بها ضياع اجيالنا


شكرا

10 التعليقات: