بقعة واحدة ، لسان واحد ، سماء واحدة ، والبحث عن الاتفاق الجوهري

.

الثلاثاء، 11 مايو 2010

أعلن اسلامه

By 1:35 ص
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




لم يكن الامر متوقعا ولم يكن احد ليعقل ما حدث فلم تكن هناك اي من المؤشرات التي تدل على حدوث امر كهذا ولكن يهدي الله من يشاء

نعم شخصية كبيرة جدا في عالمنا الحاضر ومؤثرة فيه بشكل كبير وتمسك بزمام الكثير من الامور في العالم اجمع قد اعتنق الاسلام وادى ذلك الي ظهور موجات عديدة من الاستبشار والاستنكار والاستغراب حول العالم في كل مستوياته


فما الذي سيحدث بعد ذلك ؟ وكيف سيؤثر الامر على مجريات الاحداث حول العالم سياسيا واقتصاديا وفكريا!!


ولم يكن اعتناق هذه الشخصية الكبيرة امرا منفردا انما كان بداية لسلسلة من الاعلانات عن غيره ممن دخلوا الاسلام وسيعلنونها واضحة للجميع وينتظر ان يتم الكشف عن هذه الشخصية وغيرها من الشخصيات في حدث غير مسبوق.


الان هذه هي اللحظة المناسبة ليعرف الجميع ان باراك اوباما الرئيس الامريكي قد اعتنق الاسلام وأعلن الشهادة في ملعب كرة قدم في واشنطن امام حشد كبير من مسلمي امريكا وتبعه في ذلك عدد كبير من الفنانين المشهورين عالميا و الذين كان من بينهم برتني سبيرس و انجلينا جولي ودانزل واشنطن و ريهاننا وانتونيو بانديراس وكاترين دينيز و نيكول كيدمان و مايكل مور و لاري كينج واوبرا وستيف جوبس وبيل جيتس والمغني امينيم وباريس هلتون وليدي قاقا وباف دادي وحشد كبير جدا من المشاهير والسياسيين والفنانين اعلنوا اسلامهم جماعة واحد تلو الاخر مع وجود ربط مباشر بالأقمار الاصطناعية مع كل من فرنسا وبريطانيا ودول الاتحاد الاوربي و واستراليا وجنوب افريقيا حيث اعلن جميع السياسيين بالمفوضية الاوربية اسلامهم كذلك ومعهم حشود من مشاهير الكرة والسينما والغناء و الموضة الاوربيون.


وكان المشهد مؤثرا تداخلت فيه العبرات والدموع مع صدق المشاعر للوصول الي سكينة النفس وراحة البال الحقيقية كما ذكر معظم الحاضرين ووعدت الحشود انها ستنفق الاموال ويستعملون شهرتهم و سلطتهم في نشر الدين ونصرة الاسلام وتنوير حياة ملايين الناس من التائهين حول العالم.


وقد اكد الزعماء جميعا على ان تطبيق الشريعة الاسلامية و نظام المصارف الاسلامية ومنع التعامل بالربا و فرض الحجاب سيكون شرطا اساسيا لمن اراد التعامل مع بلدانهم اقتصاديا او عسكريا او سلميا او أي نوع من التعاملات ولن يكون هناك علاقة بأي دولة لا تطبق الشريعة و ستتخذ ضدها اجراءات و حصار اقتصادي ومن اراد الانضمام الى الاتحاد الاوربي كذلك عليه تطبيق كل معايير الشريعة و الدين الاسلامي و اعلاء كلمة الله.


ومن بين ما توعد به الفنانون انهم سيكفرون عن ذنوبهم السابقة بأنهم سيعيدون نشر الاسلام مجددا في العالم العربي مع تصحيح مفاهيم بعض الناس من الشباب الذين كانو يتبعون خطاهم وإعادة تحقيق الفتح الاسلامي السليم لغالبية البلاد العربية والإسلامية ليكون الغرب رائدا يقود العالم الي السلام والطمأنينة والهدوء لعبادة الواحد الاحد ولثقتهم بتبعية العرب والمسلمين لما يصنعون دون تردد فقد كانوا موقنين بان النصر والفتح كان سيكون على ايديهم وان الله سيجازيهم عن ذلك خير الجزاء.

فما الاسلام الا دين دعوة الى الله وخلاص من ضيق الدنيا وهمومها

ومن تداعيات حدوث هذا الامر على الشارع العربي الذي شاهد الحدث بالبث المباشر ان احرقت الملابس الفاضحة في الساحات وسترت النساء انفسهن بالكامل و ارتدين الملابس المحتشمة كالتي ارتدتها برتني وانجلينا جولي و اوبرا في ذاك الحدث وتركن اعمالهن و بقين في المنازل و بدأن ينادين بفرض الحجاب ومنع السفور وإحراق كل الاسطوانات ومقاطعة المحطات العربية التي تبث السموم والتي بدورها اوقفت البث وبدأت في اذاعة القران الكريم والأحاديث وسيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم واغلب المحطات كالام بي سي و الاي ار تي و ميلودي بكل محاطتها تنشر فلم الرسالة و تعيده وتشيد بالإسلام ومعجزة الله في هداية الغرب اجمع ويشكرون الله ان هدي الغرب ليهتدوا معهم ويتبعوهم لما فيه خيرهم دنيا و اخرة

و تلاحقت الاحداث وسادت مشاعر الرقة في قلوب الناس وكثر العطاء والصدقات والبساطة في كل شي و استمر اعلان الشخصيات المشهورة لإسلامهم واحدا تلو الاخر ... و توالت ردود الافعال العالمية ومضى الوقت ... و بقي القليل فقط على قدرة اسرائيل لتحمل الحصار العالمي لها لتخرج من القدس وتعيد الارض الى اهلها ...


شكرا

13 التعليقات: