بقعة واحدة ، لسان واحد ، سماء واحدة ، والبحث عن الاتفاق الجوهري

.

السبت، 12 ديسمبر، 2009

الرقي...!

By 3:51 ص
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماهو الرقي في رأيك ومن هو الانسان الراقي؟





يتم تحديد الرقي عند الناس بطريقتين ...



فمنهم من يعرف الرقي على انه اسم لعائلة معروفة و مستوي معيشي معين (هابي) بحيث يمتلك احدهم مالا كافيا يضمن له سكنا في منطقة منازلها غالية الثمن وبيت كبير ذو تصميم حديث مؤثث باحدث واغلي الاثاث جهاز انذار حديث غالي الثمن لسيارته الفخمة وساعة يد او عقد وسوار كبير غير زهيد الثمن بالتالي فان من سيستعمل هذه الاملاك الغالية وسيلبس الملابس الغالية وياكل ويشرب في الاماكن الغالية هو انسان راقي. ذو مستوي رفيع



والجزء الاخر ممن يرون ان ارتفاع خلق الانسان وتعامله مع الاخرين مهما كان مستواه المادي والذي يملك من العلم في عقله وقلبه وغير المقصود بذلك الشهادات او الاجازات الاكاديمية. فذاك هو الرقي الحقيقي.



والذي يبقي دون غيره مهما تغيرت احوال الانسان. هو الخلق الحميد فكلما امتلك الانسان خلقا يميل به نحو الانسانية سيكون ارقى من غيره ممن يعيش على ما يضنه به الناس وما يملك بجيبه وربما لا يملك منه شيئا... وتعويضه للنقص الذي به بالمال وما يقتنيه او يتظاهر بانه يقتنيه ...


ومهما كان هذا حقيقة ام غيرها فان واقعنا تمزق عن هكذا حقيقة واتجه الي الرقي المغشوش بالتجميل المتصاحب مع تطورات وقتنا حيث اصبح التلميع السطحي للمقتنيات اهم امر يهتم به الانسان الا من رحم ربي.



فكلما كان امره ملمعا كان ارتقائه اضمن فقط في عين امثاله ولا قيمة لتقييم الذات بذاتها ما لم يكن الامر متماشيا مع ثوابت القواعد الاساسية



وكما تقسم كافة المجتمعات الي طبقات وذلك بشكل طبيعي تلقائي. هل تعتقدون ان بلادنا يمكن تقسيم اهلها الي طبقات والكل ياكل المبكبكة دون اي فروق لا في الاوقات ولا في الجلسات؟


ويتصرفون تماما كما يتصرف الجميع ؟ غير ان بعضهم يختار مسطلحات اعقد من غيرهم ليظهر عليهم ما يعتقدون انه رقي اجتماعي...



الطبقات الراقية في اغلب المجتمعت تجمع ما بين المال و الاصالة والتعليم والرقي في التعامل وهو الاهم في كل شيء ولا يخلو الامر من فساد الطباع في احيان كثيرة مع المحاولة للمحافظة على ما يملكون من ادبيات التعامل. غير ان الظاهر عادة غير ذلك



فهل نملك طبقة راقية في بلادنا بما تعنيه الكلمة ام انه هناك فقط اناس يملكون اكثر من غيرهم من مال فبالتالي يشترون ما هو اغلي ويلبسونه ويسكنون ولا فرق في اخلاقهم عن غيرهم.





وهل من لا يملكون المال الكثير لا يمكنهن التحلي بالاخلاق ام ان ذلك نعي منهم لما هم فيه من اختلاف عن من يملكون مالا اكثر منهم ويسكنون حيث لا يستطيعون هم.




الرقي يكون في اخلاق التعامل والتسامح



وخلق التعامل والتسامح لا يكون الا ممن علم واختبر وفهم الحياة بشكل افضل من غيره. فكلما زاد علم الانسان بحقائق الحياة كلما زاد تواضعه وتسامحه وتحسن خلقه



فان كان هناك من امتلك الكثير من المال وامتلك الشهادات والاجازات وعاد من طويل السفرات ولم يتاثر خلقه ولا تواضعه فذاك قد جنى على نفسه وصنفها دون الدون من التصنيفات



ولن يوصف بالرقي الا ممن يتماثلون معه في الصفات و ينقصهم ما يرونه عليه مما ينضون انه من النعمات ...
هل تذكرون ارقى مجتمع عاش على وجه الارض وكيف كانت امكانياته محدودة و حياته بسيطة جدا ؟ غير انه كان ارقى مجتمع عرفته الانسانية ... انه مجتمع المدينة مجتمع الصحابة و النبي ...



لست اعلم في اي الاتجاهات ستهب الرياح فقد انكسر المجداف ...

شكرا

11 التعليقات: