بقعة واحدة ، لسان واحد ، سماء واحدة ، والبحث عن الاتفاق الجوهري

.

الأربعاء، 1 أبريل 2009

المثل الأعلى ...

By 3:31 م


شيجيفارا ... يا له من مناضل ... بذل جهدا .. وكافح لاجل تحرير بلده ... واصبح صورة للكفاح و النضال من اجل الوطن ، ورمزا للتضحية ... والايثال والبذل ...

المغني تو باك ... يقول ... ان اعدائه يبكون متى ما قام ... كرهوني حتى الموت ... محاولين الاعتداء على لاخذ اخر انفاسي ... ماذا عساك ان تفعل ...

ديفد بيكهام ... ذلك اللاعب الاسطورة ... لا احفظ له قولا و ارى صورته في كل مكان

انتر ميلان ... فريق كرة قدم .. مشهور وله انتصارات ويمتلك لاعبين مخضرمين يسحرون الكرة وكانها جزء من اجسامهم ...

كل تلك صور لبعض الامثال التي يتخذها بعض الناس في الحياة اليومية ... مثالا يحتدون به

يحتاج كل انسان منا الى مثل يحتدى به ... منا من يتبع خطى ابيه ويرى انه مثله الاعلى ... ومنا من يرى في عمه او خاله او استاذه ... ومنا من ترى ان جارتهم هي مثلها الذي يحتدى به ... ومنا من يرى في احد المشاهير مثلا يحتدي به سواء كان سياسا او فنانا او لاعب رياضة من الرياضات او ربما مغني لاحد انواع الغناء ... و يكون ذلك بتتبع اخباره و سيرته و محاولة تقليد تصرفاته او حتى تبني افكاره التي يتبناها ... وهذا امر لا عيب فيه ان يجد الانسان لنسفه شخصا يحتذى به ويتبع خطاه ...

ولكن لأقف هنا لحويظة ...
تشيجيفارا ! من هو ... وماذا فعل ... وما هي صفاته التي تجعل الكثير من الشباب يعتزون به و يتبعون افكاره او تصرفاته او تعجبهم فيه بعض مواقفه و وقفاته ، لا اعتقد انه بامكاني الخوض في تفاصيل حيات هذا الانسان ولكن لنعرف الفرق بينه وبين غيره ... لنذكر احدا من المثل التي من الاجدر بنا ان نقتدي بها و نعلي شأنها وهو عالى لا محال ...
لو قلت لكم ان تشيجيفارا هذا تاجر مخدرات ، ولا يستعمل الماء في نضافته الشخصية وهو مدمن مخدرات وما الى ذلك من صفاته كانسان ناهيك عن ديانته ...

ولا تجوز المقارنة ولكن احاول اخذ الامر كمثال في الفرق بين هذا وذاك وشتان بين هذا وبين من سأذكر لكم ... ممن يسر الخاطر في ان يتبع خطاهم ...


لو قلت لكم ... اختارو بين ..ابو بكر الصديق او عمر بن الخطاب او علي كرم الله وجهه او سيدنا بلال رضي الله عنهم جميعا ... وبين احد ممن ذكرت كتشيجيفارة او تو باك او ديفد بيكهام او احدى المغنيات الحسناوات الشابات والممثلين والممثلات وغيرهم كثير في وقتنا الحاضر ...

فهل يجوز حتى ان نضعهم في مقارنة او ميزان ...

لا والله ورب الكعبة لا يجوز ابدا ...
فسيدناعمر رضي الله عنه يقول ... يا ليتني شعرة في صدر ابا بكر ...

وماذا نقول نحن ( الا من رحم ربي) عن احد هؤلاء المثل التي تتخذ في ايامنا هذه ... نمجدهم وافعالهم ونقلد لباسهم وتسريحة شعرهم ... واقوالهم وتصرفاتهم والتفاتاتهم

قال صلى الله عليه وسلم : أصحابي كالنجوم بايهم اهتديتم اقتديتم ...
و اصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم ... وما اكثرهم ...
الم يجد من يعتز بتشيجيفارا وامثاله منهم من يمكنه ان يتبع خطاهم ... من صاحبة خير الخلق ومن تخلقوا بخلقه


ام ان الامر مأخوذ بجهل على جهل لينتج عنه جهلا مركبا يجعل منه تبعا اعمى اصم وابكم ...


فبمن لك ان تقتدي الان ...

3 التعليقات: